صنعاء

الرعب ينتشر بين سكان صنعاء جراء ما يحدث في شوارعها .. مصادر تكشف مهامها

قبل 2 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

فوجئ سكان العاصمة صنعاء بانتشار عناصر ملثمة بزي رجال المرور في شوارع المدينة بشكل كثيف.

وقال السكان انه وعلى غير العادة صادفوا في شوارع صنعاء مسلحين حوثيين ملثمين ينتشرون في الشوارع ومداخل الأحياء وفي الجولات في إشارة الى اجتثاث ما تبقى من عناصر شرطة المرور التابعة لوزارة الداخلية.

ورجح مراقبون ان هذه العملية تهدف المليشيات من وراءها الى فرض مزيدا من القمع وملاحقة المعارضين وتشديد القبضة الأمنية.

ووفقا لمصادر مطلعة فإن ميليشيا الحوثي تهدف من توزيع المسلحين الملثمين الذين انتشروا بشكل مفاجئ منذُ منتصف شهر أكتوبر الماضي، إلى ترهيب المواطنين في المدينة، مشيرة الى أن هذه العناصر تمتلك وسائل نقل متنوعة، وأسلحة مختلفة ومتطورة، كما أنها ترتدي أقنعة تخفي ملامح الوجه بشكل كامل.

 

 

وأكدت المصادر أن الميليشيا دربت طوال الأشهر الماضية المئات من المسلحين، كما أخضعتهم لدورات طائفية، بهدف إحلالهم بدلاً عن رجال المرور والشرطة العسكرية المنتشرين في الشوارع الرئيسة والفرعية للمدن.

وأشارت إلى أن الخطوة الأولى للحوثيين نشر أكبر عدد ممكن من هذه العناصر في شوارع صنعاء، ثم باقي المحافظات الخاضعة لسيطرتها خلال المراحل القادمة.

وكانت سلطة الميليشيا قد احتفلت في الرابع عشر من أكتوبر الماضي بتخرج الدفعة الأولى من وحدة من أسمتهم "الضبط المروري".

وقالت إن الخريجين في "دفعة الرسول الأعظم تلقوا معارف ومهارات تمكّنهم من حل الكثير من المشكلات المرورية وضبط المخالفين وفقاً لقانون المرور".