علماء فرنسيون يعرضون كورونا لدرجة حرارة 60 درجة.. والنتيجة صادمة

قبل 10 شهر | الأخبار | الــصحة

أجرى علماء فرنسيون تجارب أثبتت أن فيروس كورونا الذي ينتشر حاليا حول العالم يمكنه البقاء في درجات حرارة عالية جدًا. ووفقا لصحيفة “الديلي ميل”، فإن البروفيسور ريمي شاريل “صاحب التجربة” وزملاؤه في جامعة إيكس مرسيليا في جنوب فرنسا، قاموا بوضع الفيروس تحت درجة حرارة 60 درجة لمدة ساعة واكتشفوا أنه لازال قادرا على التكاثر.

وتتوافق التجربة الجديدة مع أخرى سابقة قام بها علماء أيضا وجربوا عدة طرق لقتل الفيروس النشط ولم يتمكنوا من ذلك إلا عند الوصول لدرجة حرارة الغليان. كما أجرى الفريق البحثي الفرنسي تجربة أخرى بخلاف التسخين، وأخذوا عينات من مريض في برلين بألمانيا، ووضعوها في أنابيب وعرضوها بعد ذلك لبيئتين مختلفتين الأولى نظيفة تماما، والأخرى مشبعة بالتلوث البيولوجي، ووجدوا أن الفايروس يفقد القدرة تماما على الحركة في البيئة الأولى بينما ينشط في الثانية. وخلص الفريق البحثي إلى عدة نتائج منها أن درجة الحرارة المرتفعة للغاية “تحد” من نشاط الفايروس لكنها لا تقضي عليه، إذ تبقى سلالات منه نشطة لآخر لحظة. ويسود اعتقاد بأن الفايروس التاجي “كورونا” سيختفي بحلول الصيف وارتفاع درجة الحرارة، وهو الاعتقاد الذي يتبدد بالنتائج المعملية الأخيرة.