شاهد

سيول مارب آلاف الأسر النازحة في مأرب بلا مأوى ولا غذاء

قبل 10 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

في العراء بلا مأوى ولا غذاء" .. هكذا وجدت آلاف الأسر النازحة في مارب نفسها مع هطول الأمطار الغزيرة وتدفق السيول الجارفة التي شهدتها المحافظة منتصف أبريل الجاري 2020. وقالت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بمحافظة مارب إن معاناة النازحين تفاقمت بشكل كبير، بعد أن "دمّرت السيول والرياح المأوى وأتلفت المواد الأساسية الغذائية والإيوائية وغير الغذائية"، وأدت إلى أضرار بشرية منها حالات وفاة. وأكدت الوحدة التنفيذية في تقرير لها وصل "الثورة نت" نسخة منه، "وفاة 7 أشخاص منهم 5 أطفال وفقدان شخصين (لم يتم العثور عليهم حتى الآن)، وإصابة ما يقارب 550 شخص منهم 25 تعرضوا لإصابات شديدة".

 

أضرار مادية

وتمثّلت أبرز الأضرار المادية، وفقاً لتقرير الوحدة التنفيذية، في تهدم المباني أو الخيام التي يسكنها النازحون، وتلف المواد الإيوائية (البطانيات- الفرش- الحصير- الطرابيل) والملابس والمواد الغذائية. كما تسببت السيول والرياح الشديدة في جرف خزانات المياه الخاصة بالأسر النازحة وبالتالي فقدانها تماماً، كما تسببت بتدمير مجاري الصرف الصحي وتهدم الحمامات الخاصة بمخيمات النازحين. وقالت الوحدة التنفيذية إن لجنة الطوارئ التابعة لها نفّذت نزولاً ميدانياً لحصر الأضرار والاحتياجات في مدينة مارب وصرواح والوادي ومدغل والتي تضم مخيمات: (الخير- الميل- السويداء- الروضة- الخسيف- الحضن- العرقين- النقيعة- الجثوة- الرويك- الكولة- عرق آل شبوان- المردى- المقارحة- الصدهات- المطار- الشركة- سائلة حي المطار- حي مصنع عذبان- آل مسلل- منين الحدد- شقمان- مفرق حريب، وغيرها). وأشارت الوحدة التنفيذية إلى أنها قامت بتسكين 520 أسرة في الفنادق بالتعاون مع فاعلين خير.. مشيرة إلى أن هناك حاجة لتسكين 8000 أسرة في مأوى مستدام لعدم تكرار المأساة مستقبلاً.

أرقام وأوضحت الوحدة التنفيذية أن عدد الأسر التي فقدت المأوى الخاص بها جراء كارثة السيول في مختلف مناطق محافظة مارب بلغت 4838 أسرة، منها 2932 بشكل كلي و1256 بشكل جزئي، فيما بلغت عدد الأسر المتضررة في الغذاء 4890 أسرة، منها 4397 بشكل كلي و493 بشكل جزئي. وبلغت عدد الأسر المتضررة التي فقدت المواد الإيوائية وغير الغذائية الخاصة بها 5079 أسرة، منها 3595 تحتاج إلى مواد إيوائية وغير غذائية بشكل كلي و1484 أسرة تحتاج إلى ذات المواد بشكل جزئي، فيما بلغ عدد الأسر المتضررة في المياه والإصحاح البيئي 4441 أسرة، وتتوزع الاحتياجات في دورات المياه والصرف الصحّي كالتالي: 1136 خزان و2275 صرف صحي و1030 دورة مياه، وفقاً لتقرير الوحدة التنفيذية.

 

مطالبات وتوصيات

وطالبت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين بمارب، بسرعة توفير مأوى بديل للأسر التي تهدّمت مساكنها في الأحياء أو في المخيمات، وكذا سرعة توفير المواد العذائية والإيوائية لتلك الأسر. وأوصت بتغيير أماكن المخيمات التي تقع في مجاري والسيول واستبدال الخيم الطارئة بمخيمات مستدامة تتحمّل الرياح، بالإضافة إلى إحاطة المخيمات القريبة من مجاري السيول بحواجز ترابية يتلوها حائط قوي من الأحجار والصبّيات بارتفاع متر ونصف. كما أوصت الوحدة التنفيذية بتوفير عدّة احتياجات في جانب الحماية ومنها: (مشاريع مدرّة للدخل، ومشاريع النقد مقابل العمل، وأنشطة الدعم النفسي، ومساحات صديقة للأطفال، ومساحات آمنة للنساء، ومعونات نقدية، ومعونات بدل إيجارات، واستشارات قانونية، ووثائق شخصية).

 

 

الخبر التالي:

سيول مارب آلاف الأسر النازحة في مأرب بلا مأوى ولا غذاء