آثار رفع ضريبة القيمة المضافة في السعودية!!

قبل 9 شهر | الأخبار | شؤون خليجية

نقلت وكالة رويترز، اليوم الإثنين، آراء محللين حول الآثار المحتملة لرفع ضريبة القيمة المضافة في المملكة العربية السعودية، لمواجهة انخفاض أسعار النفط وتراجع الطلب عليه.

وفي وقت سابق اليوم، قالت السعودية، إنها سترفع ضريبة القيمة المضافة إلى 15 % من 5 % بدءًا من أول يوليو/ تموز، لتحصين أوضاعها المالية المتأثرة بتدني أسعار النفط، وتراجع الطلب عليه، جراء تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقالت مونيكا مالك، كبيرة الاقتصاديين في بنك أبوظبي التجاري: "الإصلاحات إيجابية من الناحية المالية إذْ أن مزيدًا من التكيف أمر ضروري. لكن من المستبعد أن تسهم مضاعفة ضريبة القيمة المضافة لثلاثة أمثالها كثيرًا في إيرادات 2020 في ظل توقع انخفاض الاستهلاك".

وقال جون سفاكياناكيس، خبير شؤون الخليج بجامعة كمبردج: "تختبر مضاعفة ضريبة القيمة لثلاثة أمثالها حدود التوازن بين الإيرادات والاستهلاك، مع انزلاق الاقتصاد في ركود عميق".

وأَضافت: "ستؤثر هذه الخطوة على الاستهلاك، وقد تقلص الإيرادات المتوقعة.. هذه إجراءات تدعم التقشف والإيرادات أكثر منها لتحقيق نمو".

وقال حسنين مالك، مدير إستراتيجية الأسهم في تليمر، إن رفع ضريبة القيمة المضافة "سيحقق إيرادات مالية غير نفطية إضافية بين 24 و26.5 مليار دولار" وأضاف "أن الزيادة ستؤثر على الإنفاق الاستهلاكي أكثر، لكنها خطوة ضرورية صوب الاستدامة المالية".