تطورات مفاجئة في " أبين " عقب انهيار هدنة ابرمت قبل " 24" ساعة فقط !

قبل 9 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

قالت مصادر عسكرية ميدانية في محافظة أبين (جنوب اليمن)، فجر الاثنين، إن عناصر المجلس الانتقالي المدعوم من أبو ظبي، والقوات الحكومية المعترف بها دوليا، تبادلا إطلاق النار في أقل من 24 ساعة من إعلان هدنة بينهما لمدة ثلاث أيام.ة

و زأوضحت المصادر أن فصائل المجلس الانتقالي والقوات الحكومية، تبادلا إطلاق النار فجر اليوم الاثنين، في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين.

 

ويوم أمس الاحد، توصلت لجنة وساطة إلى اتفاق لوقف اطلاق النار بين القوات التابعة للحكومة اليمنية الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً في أبين خلال فترة عيد الفطر المبارك.

وذكرت مصادر عسكرية، أن "الاتفاق قضى بوقف إطلاق النار لمدة ثلاثة أيام قابلة للتمديد، وقد دخل حيز التنفيذ فجر يوم الاحد"، وفقا لموقع "الجزيرة نت".

وأضافت المصادر أن "الاتفاق يضمن السماح بمرور المسافرين من مناطق المواجهات بين الطرفين، التي تمتد بين مدينتي شُقرة وزُنجبار الساحليتين شرق أبين"، إلا أن الاتفاق لم يعلن رسميا.

ومنذ أيام، تشهد محافظة أبين، مواجهات عنيفة، بين قوات الجيش الوطني التابع للحكمة الشرعية من جهة، وفصائل الانتقالي إلى جانب عناصر تابعة لطارق صالح (مدعومة من الإمارات)، من جهة أخرى.