شاهد

أزمة برشلونة بين المدرب وعصيان اللاعبين ومغادرتهم التدريب

قبل 2 _WEEK | الأخبار | الرياضة
مشاركة

 

كشف تقرير صحفي إسباني، اليوم الأحد، أن مدرب برشلونة كيكي سيتين فقد ثقة العديد من اللاعبين، وأنهم يتجاهلونه عندما يتحدث معهم في غرفة تغيير الملابس، وأثناء توقف المباريات لشرب الماء.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية، في تقرير لها إن التعادل مع سيلتا فيغو (2-2) مساء أمس السبت، ترك برشلونة في وضع سيئ للغاية ليس على مستوى المنافسة في الليغا فقط، ولكن بسبب الشعور الذي لدى لاعبي الفريق.

 

 

 

 

وأوضحت أن سيتين فقد ثقة اللاعبين في غرفة تغيير الملابس، وتوقفات الانتعاش التي تتخلل المباريات مثال واضح على ذلك، حيث أن المدرب لا يكاد يتحدث إلى اللاعبين ويترك الأمر لمساعده إيدير سارابيا، لأن هناك العديد من اللاعبين يتجاهلونه عندما يتحدث إليهم.

وشددت على أن هذا الموقف يحدث أيضا في التدريب، وهو ما لا يعجب المجموعة بشكل عام.

وقالت الصحيفة إنه في بعض المناسبات، غادر لاعبون من أصحاب الوزن الثقيل في الفريق ملعب التدريب، وهم يشعرون بإهدار الوقت وتحدثوا عن ذلك بصوت عال.

 وأضافت أن الأمر ليس صدفة بأن يشير المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز صاحب هدفي الفريق الكتالوني، إلى الجهاز الفني بقيادة سيتين، عندما سئل عن سبب معاناة برشلونة خارج "كامب نو".

 

 

ونوهت "ماركا" إلى أن مستقبل سيتين بات تحت التهديد في برشلونة، ولقب دوري الأبطال هو الخيار الوحيد لبقائه في الموسم المقبل، لا سيما بعد أن فقد ثقة الفريق.

وذكرت الصحيفة أنه إذا كانت العلاقة بين سيتين واللاعبين قد انهارت، فهذا يعني أن الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو خسر رهانه على المدرب الذي تعاقد معه لإنقاذ الموسم.