شاهد قصة فابريغاس وخسارتة لرهان رينج روفر

قبل 8 شهر | الأخبار | الرياضة

روى سيسك فابريغاس قصة مضحكة حول كيف دفع دينه بذكاء بعد أن خسر رهاناً في التدريب مع ويلي كاباييرو خلال فترة وجوده في نادي تشيلسي.

في ذلك الوقت، كان الإسباني واثقاً بشكل مفرط في قدرته على تسديد ركلات الجزاء وقرر زيادة الضغط أثناء التدريب.

لاعب موناكو الحالي، البالغ من العمر 32 عاماً عرض شراء سيارة رينج روفر لحارس المرمى الأرجنتيني إذا تمكن من التصدي لكرة جزاء منه، وكما كان الحظ، فقد تصدى الحارس المخضرم لكرة الجزاء، تاركاً فابريغاس مهاناً أمام زملائه ومحاولاً إيجاد مخرج.

وبدلاً عن تجنب الدفع، فكر فابريغاس في فكرة إبداعية، لإسعاد زملائه في نهاية المطاف عندما كشف النقاب عن الجائزة في ساحة انتظار التدريب

وتذكر فابريغاس على تويتر "إذن، بعد أن أخبر لاعب بالفعل القصة للصحافة عما حدث في يوم من الأيام عام 2018 وسألني الكثير من الناس عما إذا كان ذلك صحيحاً، ها نحن ذا".

"مرات عديدة لسنوات عديدة بعد التدريب، أبقى فترة أطول قليلاً للتدريب على ركلات الجزاء، كنت أقوم دائماً بمراهنات صغيرة مع حراس المرمى لأضع القليل من التوابل في التحدي، ولسبب ما، لم أخسر أبداً".

"لذا في يوم من الأيام، أصبحت واثقاً جداً وأصبح الأمر خارج نطاق السيطرة، وجاء دور ويلي كاباييرو وقلت له إذا أنقذها سأشتري له سيارة رينج روفر، وللأسف تصدى لها أمام الفريق بأكمله حتى تتخيل كيف سار الأمر".

"لقد تحولت من الشعور بالثقة إلى الشعور بأنني أغبى رجل على وجه الأرض، ومن الواضح أن الجميع كان يصرخ ويضحك على أنه كان علي دفع ديوني".

"ذهبت إلى ساحة الخردة ووجدت سيارة رينج روفر مدمرة لا يمكن استخدامها على الإطلاق مقابل 950 جنيهاً إسترلينياً، فقلت أتعلم ماذا؟ سأشتري هذه".

"في اليوم التالي حضروا إلى ساحة التدريب وسأريكم الباقي في هذا الفيديو، درس القصة هو: لا تراهن على الإطلاق بأي ثمن"