تفاصيل ..صفقه ((حوثيه_مصريه)) بوساطه عمانيه

قبل 5 شهر | الأخبار | اخبار الوطن

كشفت وسائل إعلام مصرية، الأحد 6 ديسمبر/كانون الأول، عن صفقة "حوثية ـ مصرية"، تمت بوساطة عمانية، وتم بموجبها الافراج عن مواطن مصري، كان مختطفا لدى مليشيا الحوثي الانقلابية منذ 10 أشهر.

وذكرت صحيفة "صدى البلد"، أن الربان البحري، فاروق محمد عبدالعال، وصل إلى القاهرة، الجمعة، بعد احتجازه من قبل الحوثيين لمدة 10 أشهر.

ولم تذكر الصحيفة تفاصيل الصفقة التي تم بموجبها الافراج عن "فاروق“، الا انها أشارت إلى أن عملية الإفراج تمت "بعد مفاوضات استمرت لفترة و قد شابها العديد من العقبات".

ووفق الصحيفة فإن عملية اجلاء المواطن المصري من مناطق الحوثيين إلى محافظة عدن تمت بالتنسيق مع الأجهزة اليمنية و منظمه الهجرة الدولية.

إقرأ أيضاً ؛

القصه الكامله.. لإغتيال المفكر العلماني جنوب اليمن

عاجل.. العميد ((طارق صالح)) يغزو العاصمه صنعاء

عاجل....جهاز المخابرات بصنعاء يشن حملات إعتقالات واسعه

وقال عبدالعال في مداخلة هاتفية مع قناة "إم بي سي مصر" أنه اختطف من قبل الحوثيين عندما كان متوجه بصحبة عدد 19 آخرين من طاقم العمل بالسفينة إلى إحدى الدول".

وذكر "أن مجموعة مسلحة من الحوثيين اعترضت طريقنا وقامت باحتجازنا لعدة أيام وسط جزيرة في البحر حتى تم نقلنا بعد ذلك إلى صنعاء".

ووصف العملية بأنها كانت عبارة عن "قرصنة بحرية لطلب فدية مالية من مالك السفينة"، مشيرا إلى أن سلطنة عمان تولت التواصل مع الحوثيين للإفراج عنه بسبب عدم وجود علاقات بين مصر والحوثيين.

وذكر أن بقية المحتجزين وعددهم 14 هندي وخمسة بنجال لا يزالون في صنعاء لدى الحوثيين.

والأسبوع الماضي ذكرت صحيفة "ذا اينديان اكسبرس" الهندية إن جماعة الحوثيين تحتجز نحو 20 بحارا من الجنسيتين الهندية، والبنجالية، منذ فبراير الماضي .

وأكدت الصحيفة الهندية، أن المعتقلين هم طاقم بحارة لثلاث سفن كانت متجهة من سلطنة عمان إلى ميناء ينبع السعودي، قبل أن تتوقف اضطرارياً قبالة السواحل اليمنية، بسبب سوء الأحوال الجوية ليتم اعتقالهم من قبل الحوثيين.

وأوضحت أن مليشيات الحوثي قامت لاحقاً بنقل البحارة المعتقلين إلى العاصمة اليمنية صنعاء.

ويطالب الحوثيون بفدية مالية قدرها 200 ألف ريال عماني من أصحاب السفن للإفراج عن البحارة المعتقلين، وفق ما ذكرت الصحيفة الهندية.